صلاة الوحدانية

1431 2015-06-09 الصلاة
صلاة الوحدانية
من البدع التي انتشرت على النت صلاة يسمونها (صلاة ظلمة القبر) أو (صلاة الوحدانية) وهي صلاة باطلة, ولا أصل لها.
ومن غرائب هذه الصلاة أنها تذكر صيغة محدد لنية الصلاة, مع أن النية أمر قلبي وليس بحاجة للتلفظ, وكذا من الغرائب قراءة سورة قرآنية في الدعاء, وهو أمر جائر شرعًا لكن غير مألوف في الصلوات المروية عن أهل البيت – عليهم السلام-. ومن الغرائب أنها تحتوي على السلام على (ميخائيل) وليس فيها سلام على أهل البيت.
 
أما كيفية هذه الصلاة المبتدعة:
 النية: نويت أن أصلي صلاة الوحدانية يوم أنزل في حفرتي وأمسي في خلوتي قربة إلى الله تعالى.
وهي ركعتان
الركعة الأولى: الحمد مرة, التكاثر مرة.                           
الركعه الثانية: الحمد مرة, الزلزلة مرة.
والقنوت سورة الكوثر
وبعد التشهد والتسليم تقول: السلام على شبر وشبير, السلام على منكر ونكير, السلام على مالك خازن النار, السلام على خازن الجنات, السلام على ميكائيل وميخائيل, السلام على إسرافيل, السلام على جبرائيل, السلام على عزرائيل, السلام على محمد سيد المرسلين.        
اللهم هاتان الركعتان أمانة عند أمير المؤمنين علي ابن أبي طالب عليه السلام يوم أنزل في حفرتي وأمسي في خلوتي, اللهم نوّر قبري بنور وجهك الكريم, اللهم وسّع قبري بحق عرشك العظيم, وارزقني بحضور علي بن أبي طالب والملائكة الصالحين, واجعلني على صراطك المستقيم, وارحمني برحمتك وأنت أرحم الراحمين, وصلّ على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين, اللهم لا تتوفني إلا وأنت راضٍ عني, اللهم خفف عني سكرات الموت, اللهم ارحمني من وحشة القبر ولسعات الدود, وارحمني برحمتك وأنت خير الراحمين, وصلّى الله على محمد وآل محمد.

مقالات ذات صلة

تعلیقات