مع سورة العاديات

4 2018-01-14 التفسير
مع سورة العاديات

مع سورة العاديات:

------------

تفسير مجمع البيان - الشيخ الطبرسي - ج ١٠ - الصفحة ٤٢١

فضلها: أبي بن كعب عن النبي صلّى الله عليه وآله وسلم قال: (من قرأها أعطي من الأجر عشر حسنات بعدد من بات بالمزدلفة، وشهد جمعًا).

سليمان بن خالد، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: ومن قرأ (والعاديات) وأدمن قراءتها، بعثه الله مع أمير المؤمنين (عليه السلام) يوم القيامة خاصة، وكان في حجره ورفقائه.

... نزلت السورة لما بعث النبي (صلّى الله عليه وآله وسلّم) عليًا (عليه السلام) إلى ذات السلاسل، فأوقع بهم. وذلك بعد أن بعث عليهم مرارًا غيره من الصحابة، فرجع كل منهم إلى رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) وهو المروي عن أبي عبد الله (عليه السلام) في حديث طويل قال: وسميت هذه الغزوة ذات السلاسل لأنه أسر منهم، وقتل وسبى، وشد أسراهم في الحبال مكتفين، كأنهم في السلاسل.

ولما نزلت السورة، خرج رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) إلى الناس، فصلّى بهم الغداة، وقرأ فيها (والعاديات). فلما فرغ من صلاته، قال أصحابه: هذه سورة لم نعرفها؟ فقال رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم): (نعم إن عليًا ظفر بأعداء الله، وبشرني بذلك جبرائيل عليه السلام في هذه الليلة). فقدم علي (عليه السلام) بعد أيام بالغنائم والأسارى.

 

مقالات ذات صلة

تعلیقات