برنامجي الذهبي في شهر رمضان المبارك

برنامجي الذهبي في شهر رمضان المبارك

برنامجي الذهبي في شهر رمضان المبارك:

-------------------------------

أحبتي الأفاضل

أرفع إليكم برنامجي الذهبي في شهر رمضان المبارك.. وهو برنامج يقع فيه كثير من الناس.. وأرجو منكم النظر فيه وتقييم الوضع الفعلي والافتراضي

1- قبل شهر رمضان أستعد للشهر الكريم بشراء لوازم الطبخ المختلفة وترتيب جهاز الستالايت لاستقبال المحطات.

2- عندما يدخل شهر رمضان أرسل بطاقة تهنئة بالشهر إلى القائمة الموجودة عندي في الواتساب والفيسبوك وتوتير وأمثالها.. وأما الأشخاص العزيزين أو المهمين فأتصل بهم ببرنامج التانقو أو الفايبر وأبارك لهم الشهر الكريم بالصوت والصورة.. وهكذا لم أعد بحاجة إلى إضاعة وقتي ووقت الآخرين بالزيارات في البيوت بحجة مباركة الشهر.

3- طوال النهار نوم، وزوجتي تطبخ وتنفخ لوحدها، وأجلس قبل المغرب لأجلس على مائدة الإفطار وأقول لعائلتي كل عام وأنتم طيبين.

4- في الليل أكل وشرب ومشاهدة المسلسلات المختلفة وأتنقل من قناة إلى قناة. وإذا انتهى المسلسل نطلع السوق نشتري بعض الأغراض.. كما تعرفون فشهر رمضان يكثر فيه العروض التجارية ولازم نستغل الفرصة.

5- في منتصف الشهر.. أدور على البوابات وأجمع البركة (قرقيعان وناصفة حلاوة).

6- ليالي وفاة أمير المؤمنين لا مانع من الخروج للحسينية ساعة واحدة، من باب إحياء المناسبة، ونرجع للبيت بسرعة حتى لا تفوتنا حلقة المسلسل.

7- قبل ليلة القدر أطلب براءة الذمة من كل اللي أعرفهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي (سامحوني.. برّوا ذمتي.. خلاص ما راح أغتابكم وأحشّ فيكم).

8- إحياء ليلة القدر بمقدار ساعة ونصف فقط.. وأرجع فرحان لأني أحييت ليلة القدر.

9- بعد ليلة القدر لازم أستعد للعيد، أشتري ملابس للأطفال وحلويات للبيت وما شابه.

10- أرسل للشباب الكلمات التالية سنويًا:

رمــضــان ..أيها الضيف تمهّل .. كيف ترحل ؟!والحنايا مثقلات .. والمطايا تترجل ؟! كيف ترحل ؟! هل عُتِقْنا ؟! أم بقينا في المعاصي نتكبّل ؟! أيّها الشهر تمهّل .. خذ فؤادي حيث سرت .. فحنيني يتنقّل ! أيّ فوزٍ غيرُ فوزك ؟! والأماني حين نُقبَل

11- أفا ... اقترب العيد ولم أختم القرآن الكريم.. لازم الواحد يشد حيله شوي قبل ما ينتهي الشهر... العبادة زينة.

12- أكرر عبارة (الله يعودنا شهر رمضان الكريم السنة القادمة لا فاقدين ولا مفقودين).

13- يوم العيد أبحث عن أقل قيمة لزكاة الفطرة.. طبعًا ترجع مشكلة (اللي ما يخمّس).

14- نرجع من صلاة العيد ونجيب خبز التميس والفول والكبدة ونضرب بالخمس، وننام للظهر.

15- في الليل نذهب بالأطفال للأهل للمباركة بالعيد، وإذا حصل الأطفال على عيدية نأخذها عندنا حتى نحافظ عليها لا تضيع من عند الأطفال أو تنسرق.

وهكذا يتكرر هذا البرنامج الذهبي كل عام.

وأخيرًا:

أشكرك لمساهمتك في نشر هذا المقال لجميع القائمة الموجودة لديك.

جعلنا الله تعالى وإياكم كما يحبّ ويرضى.

27 / شعبان المعظّم / 1437 هـ

مقالات ذات صلة

تعلیقات