أهل البيت في آية النور

أهل البيت في آية النور

قال الله سبحانه وتعالى (اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونِةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ) [النور : 35]

تحية طيبة
أيها الأفاضل، تناول بعض المؤمنين على الانترنت حديثًا فيه تفسير أو تأويل للآية الكريمة السابقة، وحيث كان المتداول لا يتطابق مع المذكور في المصادر، فقد نقلت لكم أدناه نصوص الأحاديث التي رواها السيد البحراني من مصادر متعددة، فإذا عرفت النص المنقول في المصادر ستعرف الفوارق بين هذه النصوص، وبين المتداول على الانترنت، بحول الله وقوته.

لتحميل الملف اضغط هنا

مقالات ذات صلة

تعلیقات